recent
أخبار ساخنة

كيف تصبح شخصية قوية وناجحة

العلاقات العامة وأهميتها بالنهوض بالفرد والمجتمع والمؤسسات



طريقك للنجاح ✔️

 كيف تحصل علي شخصية قوية وجذابة تجعل الناس تحترمك 👍

  • عليك فهم الآخرين، يجب عليك إحترام أحزان الآخرين، كذالك إبداء السرور في أفراحهم. 
  • الحزن والألم والضيق لا يخلو منها أي إنسان فعليك عدم البوح بها قدر الإمكان، لأنه ليس علي الناس مشاركة ما نعاني منه، بالاستثناء. 
  • الاستماع للأخرين يكسبك جاذبية بين الحاضرين، فعليك بالإستماع، وإعطاء الفرصة للأخرين في التعبير. 
  • عدم التعالي علي الناس، بالتواضع دائما وأبدا يكسبك حب الأخرين وإحترامهم لك. 
  • دائما كن متفائل، فالناس تحب واقع ملموس قريب فية التفاؤل بالخير، ولكن بدون مبالغة. 
  • الصراحة وعدم الكذب، الصراحة تعتبر كدعوة لحب الناس ودعوتهم لإحترامك.
  • كن هادئا و إظهر إهتمامك بالأخرين تكسب ودهم، وحبهم، وإحترامهم، هذه حقيقة البشرية. 
  • تقبل ملاحظات غيرك بروح عفوية ولا تبالغ في الدفاع وكن مقنعا. 

هنا نأتي بالذكر أهمية العلاقات الاجتماعية وفلسفة العلاقات العامة

وظائف العلاقات العامة

ماهي المبادئ لنجاح أي مشروع

مدى اهمية العلاقات الاجتماعية في نجاح مشروعك

سواء كان مشروعك في أي مجال إقتصادي، تجاري، إجتماعي، داخل منزلك وعلاقتك مع أفراد أسرتك عليك بالتركيز على ما يمكن أن تقدمه لهم وليس بإنتظارك علي ما يمكن أن يقدمونه لك. 

فك القيود وتقرب من الوصل بين الناس عبر علاقاتك. 

الإنسان يخشي من المجهول لا تدع الخوف من الناس الجدد يتغلب عليك. 

يمكن القول أن اهمية العلاقات الاجتماعية هي العامل الأساسي  والأبرز في نجاح أي مشروع ناشئ وجديد، حيث يبني أي رائد أعمال الشركات ويزيدون من فرص الوظائف.

لو نظرنا إلي رجال المبيعات ورواد الأعمال نجد أن كلاهما بيعتمدوا علي العلاقات الاجتماعية حتي يستطيعو تمهيد الطريق لأنفسهم للنجاح داخل الشركة، فهم حيوية الشركات والتدفقات النقدية.

ولذلك جاء الإهتمام بفكرة بناء العلاقات الاجتماعية واهميتها وتأثيرها علي الأفراد والمجتمعات. 

سر النجاح

سر النجاح التي تعتمد عليه كل شركة أو مؤسسة أو منظمة، في أي مجال يتوقف علي إقامة علاقات عامة من التفاهم والثقة المتبادلة بينها وبين جهودها والرأي العام.
العلاقات العامة دعامة رئيسية من دعائم المؤسسات الاقتصادية، والصناعية، والاجتماعية، والسياسية، والطبية، والعسكرية، والتعليمية.... ألخ.
تعتبر العلاقات العامة عمل متلازم وقاسم مشترك مع التخصصات المختلفة، مثل الإنتاج والهندسة، أو التمويل والبيع.
أكد خبراء الإقتصاد، والصناعة_ علي سبيل المثال _ أن العلاقات العامة هي الدعامة الرابعة بالإضافة إلى الإنتاج _ والتوزيع، والتمويل.
فالعلاقات العامة جزء لا يتجزأ من نشاط المؤسسات والشركات، والمنظمات التي تسعي للحصول علي ثقة الجمهور، والرأي العام وتأييد هم.
العلاقات العامة علم يدرس دراسة منظمة حاليا، ولكن ميلاد العلاقات العامة مع ميلاد البشرية، وصارت في تطور بتطور التاريخ. 
في القبائل البدائية كان رئيس القبيلة يقوم  بتولي الإعلام في المناسبات المختلفة، واستخدام أساليب مؤثرة ومثيرة. 
وعند الفراعنة يمكنك أن تري إتقان الفراعنة في إختيارهم الأوقات مناسبة للحملة الاعلامية، وكان الأفراد بمثابة تلغراف ووسائل نقل، إذ تسري الأخبار خلال رؤوسهم جميعا، إلي أن تصل من أقصي البلاد إلي أقصاها. 
عند اليونان لقد آمن الإسكندر الأكبر بأهمية الإعلام والنشر وطرق التأثير في الناس، فكان يجعل في ركابه طائفة من الخطباء والشعراء والكتاب والمفكرين، ويعلن علي الناس إيمانهم بأديان، حتي يثير علاقات من المودة والثقة بينهم. 
عند الإغريق والرومان كانت العلاقات العامة أكثر اتصالا بالجماهير، وذلك بمرور الزمن.

تساؤلات لتقيم نفسك 

  1. العلاقات العامة في الأديان السماوية
  2. تقيم برامج العلاقات العامة 
  3. هل لديك أهداف واضحة للعلاقات العامة؟ 
  4. هل التنظيم الحالي لإدارة العلاقات العامة يساعد على تحقيق الأهداف بكفاية؟ 
  5. ماهو القدر الذي امكن تحقيقه من هذه الأهداف؟ 
  6. هل يتناسب المجهود الذي بذل، والأموال التي انفقت مع ما امكن تحقيقه؟ 

فلسفة العلاقات العامة 

تستند العلاقات العامة إلي مجموعة من المبادئ الأساسية الفلسفية المستمدة من الحقائق العلمية، والقيم التي نادت بها الأديان السماوية، وذالك في إطار الايدلوجية التي يعتنقها المجتمع وهي القيم الديمقراطية والعلاقات العامة.
 
أن الإنسان كائن اجتماعي متغير من وقت إلي آخر، فقد يتشابه مع غيره، وقد يختلف بينه وبين غيره، فلابد من تقدير هذه الفروق و الاختلافات. 

أن الإنسان كائن اجتماعي بطبيعته، فلا يمكنه أن يعيش بمعزل عن الآخرين، وإن هذا الإنسان له مجموعة من الاحتياجات النفسية والاجتماعية و البيولوجية. 

وأثبتت الدراسات أن الإنسان لا يستطيع أن يشبع جميع احتياجاته بنفسه، وهذا يتطلب وجود علاقات مختلفة مع غيره لإشباع هذه الاحتياجات سواء كانت هذه العلاقات مع أفراد أو هيئات لها شخصيات اعتبارية. 

الطبيعة البشرية بطبيعتها تمتاز من التطلع والتحقق إلي المعرفة ولديه القابلية للتعلم، إذا ماتوافرت له الوسائل والأساليب. 

يكون الإنسان اتجاهاته وآرائه بصدد مختلف الأمور، ولذالك فإنه من الضروري أن تحاول المؤسسات والهيئات العمل علي تكوين رأي عام سليم عن طريق عمليات الإخبار الصادقة والهادفة. 

أن الإنسان يتميز بالعقل والتعقل، احترام آدمية الإنسان ومحاولة إقناعه حتي يوضع الإنسان في مكانته الحقيقية. 

أن الثقة والإحترام المتبادلة بين أي طرفين يتصلون ببعضها البعض يساعدان علي توطيد هذه الصلات والتمكين لاستمرار العلاقات بينهما. 





google-playkhamsatmostaqltradent